بيـــــــــــــــــــــــــــــــان

الحزب الوحدوي الديمقراطي الاشتراكي

وحدة ـ ديمقراطية ـ اشتراكية

في موجة جديدة من موجات الإرهاب الوهابي و الدموي التكفيري الإجرامي، المتنقل في أرض

الجمهورية العربية السورية للفتك بأرواح الشعب السوري الشقيق ، قامت هذه العصابات بالأمس في

مدينة الحسكة و اليوم في حلب و إدلب بجرائم ضد المدنيين الآمنين كعادتها ، تفجيرا و قصفا بالمدافع

الثقيلة في محاولة يائسة من هذه العصابات و مشغليها من أنظمة الذل و الهوان و الارتهان للمشروع

الصهيو أمريكي في الرياض و الدوحة و أنقرة للتأثير على صمود الشعب العربي السوري الشقيق و

جيشه العقائدي الأبي و قيادته المقاومة المؤمنة بثوابت أمتها و بحقها في القرار المستقل الحر ، بعيدا عن

هيمنة و إملاءات قوى الاستعمار و الطغيان العالمي.

 

و عليه فإننا في الحزب الوحدوي الديمقراطي الاشتراكي، نعلن :

ـ شجبنا و استنكارنا و إدانتنا الشديدة لجرائم هذه العصابات الوهابية الإرهابية التكفيرية الباغية و لمن

يقف خلفها من أنظمة الذل و الهوان و الارتهان في الرياض و الدوحة و أنقرة و مشغليهم الصهاينة و

ـ وقوفنا الدائم مع الشقيقة سوريا ،قيادة و جيشا و شعبا في خندق مواجهة هذه العصابات الوهابية

الصهيونية التكفيرية بمختلف عناوينها و مسمياتها، راجين من المولى عز و جل أن يرد كيدها في نحور

ـ مطالبتنا للشعب العربي في كل الأقطار العربية التي تستهدفها اليوم هذه العصابات بلا استثناء و لجميع

أحرار العالم، بوقفة تصالح مع منظومة القيم الإنسانية النبيلة التي تذبحها اليوم أمريكا و حلفاؤها في تل

و الرحمة كل الرحمة لشهداء سوريا الأبرار ، و الموت و الخزي و العار للحلف الشيطاني الوهابي

محركيها الأشرار و أن يعيد الأمن و الاستقرار لربوع سوريا الحبيبة .

آبيب و أنقرة و الرياض و الدوحة بأسلوب مغول القرون الوسطى .

الصهيوني التكفيري و من يقف في مغارته الظلامية النتنة من مصاصي دماء البشر .

اللجنة التنفيذية

نواكشوط بتاريخ : 24/03/2015

Written by الحزب الوحدوي

Has no content to show!