بيانات الحزب

بيــــان

الحزب الوحدوي الديمقراطي الإشتراكي            وحدة ـ ديمقراطية ـ اشتراكية

 


في عز الإنتصارات الباهرة التي حققها الجيش العربي السوري مسنودا بالقوى الشعبية الرديفة و حلفائه في حرب عدوانية إرهابية ظالمة لم يشهد لها التاريخ مثيلا، و أمام استحقاق عودة الحياة من جديد إلى ربوع سورية الغالية، تحت قيادتها الفذة و الحكيمة، و هي تُدَحرج عن كاهلها سنوات من العدوان و الإرهاب.

و في ظل التخاذل و التواطؤ من أنظمة الذل و الهوان و الارتهان في واقعنا العربي المتردي اتجاه القضايا المصيرية للأمة، التي كانت سورية دائما تحت قيادة الرئيس بشار حافظ الأسد، و مازالت و ستبقى رأس الحربة الأولى للدفاع عنها ضد مشاريع الإمبريالية الأمريكية و الصهيونية العالمية في المنطقة.

يأتي اعتداء العدو الصهيوني اليوم، بإطلاقه صواريخ على مطار دمشق الدولي، ليؤكد أن معارك الشرف التي يخوضها الجيش العربي السوري في كل ربوع الوطن، تمثل إشارة قوية على مدى وقع الهزائم التي مني بها و كلاء و مرتزقة الإمبريالية و الصهيونية المتسترين زيفا تحت عباءة الإسلام.

إذ يُعَدُّ هذا العدوان الغاشم،  دعما مكشوفا لعصابات القتل و التهجير التي ظلت في السنوات الماضية ترتهن البلاد و تساوم بها في المنابر الدولية باسم الديمقراطية و حقوق الإنسان المزعومة، لكنها في الأخير تحللت و انتهت إلى مزبلة التاريخ بفعل الصمود الأسطوري للشعب السوري و انتصارات الجيش العربي السوري الباسل التي قضت على كل أحلام الكيان الصهيوني في التمدد والهيمنة على المنطقة.

و نحن في الحزب الوحدوي الديمقراطي الإشتراكي، إذ نقف مع القطر العربي السوري قيادة وجيشا وشعبا،  في تصديه للعدوان الصهيوـ أمريكي الإمبريالي الإرهابي الغاشم، فإننا على  يقين أنه سيلقن هذا العدو في الوقت المناسب درسا في الإباء و شرف الدفاع عن سورية و عن الأراضي العربية المحتلة في فلسطين والجولان و جنوب لبنان، و ستكون نهاية المشروع الامبريالي الرجعي الإرهابي الغاشم  تحت أقدام بواسل الجيش العربي السوري الذي أخذ على عاتقه مهمة البناء و التحرير و إعادة المشروع الوحدوي النهضوي التحرري إلى مساره الصحيح.

عاشت سورية حرة

و المجد والخلود لشهداء جيشنا العربي السوري

أكرم من في الدنيا و أنبل بني البشر

 

  اللجنة التنفيذية

نواكشوط ـ الأحد 16/09/2018

 

 

بيـــــــــــــــــــــــــــــــان

الحزب الوحدوي الديمقراطي الاشتراكي

وحدة ـ ديمقراطية ـ اشتراكية

في موجة جديدة من موجات الإرهاب الوهابي و الدموي التكفيري الإجرامي، المتنقل في أرض

الجمهورية العربية السورية للفتك بأرواح الشعب السوري الشقيق ، قامت هذه العصابات بالأمس في

مدينة الحسكة و اليوم في حلب و إدلب بجرائم ضد المدنيين الآمنين كعادتها ، تفجيرا و قصفا بالمدافع

الثقيلة في محاولة يائسة من هذه العصابات و مشغليها من أنظمة الذل و الهوان و الارتهان للمشروع

الصهيو أمريكي في الرياض و الدوحة و أنقرة للتأثير على صمود الشعب العربي السوري الشقيق و

جيشه العقائدي الأبي و قيادته المقاومة المؤمنة بثوابت أمتها و بحقها في القرار المستقل الحر ، بعيدا عن

هيمنة و إملاءات قوى الاستعمار و الطغيان العالمي.

Read more...

بيـــــــــــــــــــــــــــــــان

الحزب الوحدوي الديمقراطي الاشتراكي       بيــــــــــــــــــــــان

تمر علينا اليوم الذكرى 68 لميلاد حزب البعث العربي الاشتراكي و أمتنا تواجه أخطر و أعنف مؤامرة

واجهتها في العصر الحديث ، حيث انتقل الاستعمار الغربي بقيادة الولايات المتحدة الأمريكية و ربيبتها

إسرائيل من المواجهة المباشرة مع أمتنا إلى المواجهة بالوكالة حين زج بالأنظمة العربية العميلة

لمشروعه التآمري التدميري لحاضر و مستقبل أمتنا العربية في معركة أضفى عليها صفة دينية مذهبية ،

سعى من خلالها إلى إعادة رسم خريطة المنطقة على أساس أثني و طائفي مقت، يعيد تفتيت القطر

الواحد إلى كانتونات أثنية و مذهبية متناحرة ، الشيء الذي يمكن الحلف الأمريكي الصهيوني من

السيطرة و التحكم في مصير العرب لقرون مقبلة .

Read more...

بيان جبهة الأحزاب الموريتانية الداعمة لمحور المقاومة

بيان

أيها المواطنون، أيتها المواطنات

نتابع و بألم شديد ما يتعرض له الشعب اليمني الشقيق من عدوان سافر ، تقوده مملكة آل سعود و توجهه

و ترعاه الولايات المتحدة الأمريكية و إسرائيل ، المستفيد الأول و الأخير من تدمير اليمن و تفتيت

وحدته و بث النزاعات المذهبية و الطائفية بين مكوناته و الذي تحاول هذه النظم العميلة تصوير جرائمها

في اليمن على أنه صراع مذهبي ، خدمة لأهل السنة و هي في واقع الأمر لا تخدم غير مشروع

الفوضى الخلاقة الصهيو ـ أمريكي و تفتيت وحدة أبناء الأمة و هدر مقراتها المادية و تفتيت وحدتها

البشرية.

Read more...

جبهة الأحزاب الموريتانية الداعمة لمحور المقاومة بيان

                                  بيان

جبهة الأحزاب الموريتانية الداعمة لمحور المقاومةتابعنا اليوم ما أقدم عليه مجلس الأمن الدولي بفرضه عقوبات ظالمة على الشقيقة اليمن و انتصاره

لقد بدا واضحا و جليا من خلال هذا القرار الجائر أن الأمم المتحدة و مجلس الأمن الدولي لا تزال

مختطفة من قبل راعية الإرهاب العالمي الولايات المتحدة الأمريكية و من يدور في فلكها من قوى البغي

Read more...

Has no content to show!