أخبار ونشاطات

حسون لـ وفد موريتاني: الشعب السوري صامد مع جيشه لتحقيق الانتصار على المؤامرة ومواجهة العدوان

 

 

 

أكد سماحة المفتي العام للجمهورية الدكتور أحمد بدر الدين حسون أن المؤامرة التي تتعرض لها سورية تستهدف موقفها الصامد ودفاعها عن القضية الفلسطينية.
ولفت حسون خلال لقائه وفدا من الفعاليات الحزبية والنقابية الموريتانية إلى صمود الشعب السوري مع جيشه لتحقيق الانتصار على المؤامرة ومواجهة العدوان الذي يستهدف الأمة العربية بأسرهوتوريطها بالفتن والفوضى ومحاولة تقسيمها.

من جانبهم أكد أعضاء الوفد الموريتاني وقوف تنظيماتهم السياسية ونقاباتهم التي يمثلونها مع الشعب السوري في مواجهة المؤامرة الصهيو أمريكية التي يتعرض لها والممولة عربيا وتستهدف أيضا الأمتين العربية والإسلامية مشيرين إلى أنهم سيشرحون أبعاد هذه المؤامرة و خطورتها أمام الرأي العام الموريتاني

.
من جانبه جدد محفوظ لعزيز الأمين العام للحزب الوحدوي الديمقراطي الاشتراكي في تصريح للصحفيين عقب اللقاء التأكيد على أن هذه الزيارة تضامنا مع سورية شعبا وقيادة وجيشا في وجه المؤامرة الكونية الدنيئة التي تنفذ"بتآمر عربي سعودي وقطري" وتواطؤ مع الكيان الصهيوني والولايات المتحدة الأمريكية وقوى استعمارية ظالمة.
وأشار إلى حجم التضليل الذي تمارسه قنوات الفتنة والشريكة في جريمة سفك الدم السوري منوها بما قدمته سورية إلى عدد من الدول العربية ودعمها للمقاومة وتصديها للمشروع الصهيوني.
واعتبر أن أعداء سورية و مجرمي الأمة من "حكام في الخليج ومجموعات إرهابية" يحاولون تدمير سورية المحبة والسلام التي ستخرج منتصرة على هذه المؤامرة.

 

 

 

 

نقيب المعلمين للوفد الموريتاني: المؤسسات التربوية ثابتة على مواصلة المسيرة التعليمية لبناء سورية

أكد نقيب المعلمين في سورية نايف الحريري إصرار المؤسسات التعليمية والتربوية من طلاب وكوادر تدريسية على مواصلة المسيرة التعليمية والتحصيل العلمي لبناء سورية الغد بالعلم والمعرفة والوقوف في وجه القوى الظلامية التكفيرية المعادية للقيم الإنسانية والأخلاقية والحضارية.
وأشار الحريري خلال لقائه الوفد الموريتاني إلى أن المجموعات الإرهابية المسلحة المدعومة من دول البترودولار تستهدف المدارس والجامعات والمراكز الطبية ومقرات النقابة في محاولة منها لنشر الجهل والحقد والكراهية في وطننا وقامت بمنع الطلاب والاساتذة والمعلمين من الذهاب إلى مدارسهم وجامعاتهم ومعاهدهم.
وأشار أعضاء المكتب التنفيذي للنقابة إلى أن اصحاب الفكر الظلامي حاولوا إرهاب الطلاب وعرقلة العملية التربوية إلا أن أبواب مدارسنا وجامعاتنا بقيت مفتوحة وازداد معلمو سورية صلابة وقوة وإصرارا على نشر ثقافة المعرفة والمحبة والتسامح والإيمان القوي بالوطن.
وأكد الأمين العام المساعد لاتحاد المعلمين العرب خالد المقت أن اغتيال الكفاءات السورية من قبل المجموعات الإرهابية المسلحة هو استكمال للهجمة الشرسة التي تتعرض لها سورية ولنشر الجهل والتخلف لانهم لا يريدون لها التقدم والازدهار.
من جانبهم أكد أعضاء الوفد دعم الشعب الموريتاني لصمود الشعب السوري حامل لواء العروبة والإرث الإنساني والإشعاع الحضاري في مواجهة المؤامرة التي يتعرض لها مشيرين إلى أن سورية هي رأس الحربة في الدفاع عن كرامة العرب والقضية الفلسطينية وخاضت المعارك ضد القوى الاستعمارية التي تعمل على جعل الكيان الصهيوني القوة الوحيدة المهيمنة في المنطقة.
ونوه أعضاء الوفد بتضحيات الجيش العربي السوري في مواجهة الإرهاب العالمي مؤكدين أن استهداف الإرهابيين للمؤسسات التعليمية هدفه زرع العراقيل أمام التطور في سورية ونشر الأفكار الظلامية في المجتمع.

خلال لقائه الوفد الموريتاني دعا الرفيق قداح إلى تفعيل دور الأحزاب القومية العربية

إلى ذلك، وخلال لقائه الوفد الموريتاني دعا الرفيق قداح إلى تفعيل دور الأحزاب القومية العربية والتنسيق مع جميع القوى الوطنية والفعاليات الشعبية لمواجهة المؤامرة التي تستهدف سورية والأمة العربية.
وأكد قداح أن سورية بدفاعها عن نفسها في وجه الإرهاب ومنظوماته الممتدة فوق أكثر من أرض عربية إنما تدافع عن الوطن العربي وأمنه القومي، منوهاً بالدور الذي يقوم به تحالف أحزاب الجبهة الوطنية التقدمية في جميع ساحات العمل السياسي والميداني.
وأشار إلى التضحيات التي تقدمها سورية بشعبها وجيشها في مواجهة الإرهاب وجرائم المجموعات الإرهابية بما فيها «جبهة النصرة» التي تسعى إلى تنفيذ مخطط صهيو-أمريكي عبر أدواتهم في المنطقة، مؤكداً أن سورية قادرة على دحر المؤامرة واجتثاثها من جذورها.
الأمناء العامون لأحزاب الجبهة الوطنية التقدمية أكدوا بدروهم اصطفاف أحزابهم مع جماهير الشعب والأمة في مواجهة المؤامرة التي تؤكد حركة التاريخ أنها لن تفلح في تحقيق مراميها وأهدافها منوهين بالعمل القومي المشترك وضرورة تفعيله لصون الأمة مما يحاك ضدها من مؤامرات.
ولفت الأمناء العامون إلى أن الأحزاب حدّدت رؤيتها الصحيحة والصائبة لطبيعة المؤامرة التي تستهدف سورية وعملت على حشد القدرات الشعبية والفعاليات الجماهيرية على طريق خلق البيئة النوعية الكفيلة بسحق هذه المؤامرة.

 

مراد للوفد الموريتاني: الإعلام المغرض يلعب دوراً في تضليل وتزييف حقيقة الأحداث بسورية

أكد رئيس اتحاد الصحفيين الياس مراد أن الجزء الأكبر من المؤامرة والهجمة الشرسة التكفيرية الظلامية ضد شعبنا ووطننا يلعب فيها الإعلام الشريك في جريمة سفك الدم السوري دوراً كبيراً من تضليل وتزييف للحقائق، مشيراً إلى أن المؤامرة ستسقط مع أطرافها بفضل صمود الشعب السوري وإيمانه بوطنه وتمسكه بإنجازاته الوطنية.
ولفت مراد خلال لقائه الوفد الموريتاني إلى أن ما يقوم به دعاة الحرية ومن يقف خلفهم بحق الصحفيين من اعتداءات واغتيالات واختطاف على أيدي المجموعات الإرهابية المسلحة هو للانتقام من دورهم في فضح جرائم الإرهابيين وممارساتهم بحق المواطنين، مبيناً أن بعض الأطراف تحاول إدخال بعض المصطلحات التي تخدم أجندات خارجية لإضعاف القومية العربية لدى شعوب المنطقة.
ولفت الوفد الموريتاني إلى الدور الكبير الذي يقوم به الإعلام السوري واتحاد الصحفيين في التصدي للهجمة الإعلامية الشرسة المدعومة من دول الخليج التي تهدف إلى قلب حقيقة ما يجري على أرض سورية وتضليل الرأي العام العربي والدولي، مؤكدين أن سورية ستبقى أرض الحضارات والثقافة العربية ومهد الرسالات السماوية وستفشل المؤامرة التي تقودها الامبريالية الصهيونية ضد المشروع القومي الوطني وحاضنته سورية.

الشعب الموريتاني يؤكد وقوفه إلى جانب سورية .. عزوز : الحرب ضد سورية تستهدف بنيتها التحتية

شدد شعبان عزوز رئيس الاتحاد العام لنقابات العمال خلال لقائه وفد الأحزاب والمنظمات الشعبية والنقابية الموريتاني على أن سورية تعرضت منذ بدء الأزمة لعمليات تخريب ممنهجة استهدفت البنية التحتية وبشكل خاص قطاع العمال، وقال: استشهد أكثر من 1200 عامل خلال تأديتهم عملهم، وكان العمال من أوائل المستهدفين من قبل العصابات الإرهابية، إلى جانب استهداف معاملهم ومنشآتهم العامة والخاصة وسرقة بعضها ونقلها إلى تركيا، بهدف ضرب الاقتصاد الوطني والتحكم بالقرار السياسي والسيادي وتجويع الشعب، وعلى الرغم من ذلك فقد ظل العمال يمارسون عملهم.
ولفت عزوز إلى أن المجموعات الإرهابية المسلحة تستهدف بنية المجتمع الاقتصادية والاجتماعية لتدمير البلد، بعد أن شهدت سورية تنمية شاملة لمختلف القطاعات وفي جميع المجالات، وقال: إن الأعمال الإرهابية تركت آثاراً سلبية على العمال حيث وصل عدد الذين خسروا فرص عملهم بمختلف القطاعات إلى حوالي 3 ملايين عامل، وبين أن الأعمال الإرهابية طالت مقرات الاتحاد بالمحافظات والصيدليات والمشاريع العمالية، التي تقدم خدمات كبيرة للعمال، مشيراً إلى أنه ورغم الأضرار التي لحقت بالاقتصاد الوطني إلا أن الدولة لم تتخل عن واجبها الاجتماعي تجاه عمالها ومواطنيها، وتقدم الدعم لمختلف السلع وبمبالغ تقدر بمئات المليارات من الليرات سنوياً..
بدورهم أشار أعضاء الوفد إلى ما تمثله سورية من مكانة كبيرة لدى الشعب الموريتاني وتاريخ موريتانيا، مؤكدين أن سورية كانت وما زالت نقطة الارتكاز في الدفاع عن الأمة العربية والرافعة لأملها في الوحدة والتحرر والانتصار، وأكدوا وقوف الشعب الموريتاني ونقاباته ومنظماته العمالية إلى جانب سورية وشعبها في مواجهة المؤامرة والحرب الكونية التي تتعرض لها ولاسيما طبقتها العاملة والقطاع العمالي لما توفره من أسباب وعوامل صمود الشعب السوري وجيشه الباسل.
رئيس الوفد السيد محفوظ لعزيز الأمين العام للحزب الوحدوي الاشتراكي الديمقراطي قال: إن سورية بفضل صمود جيشها ووحدتها وعمالها، الذين يعملون لتستمر الحياة، أسقطت المؤامرة، وسقوطها اليوم يعني ضربة موجعة للمشروع الاستعماري بالمنطقة، مؤكداً أن كل جندي سوري يستشهد اليوم يدافع عن الدول العربية.
حضر اللقاء أعضاء المكتب التنفيذي لاتحاد نقابات العمال.

Has no content to show!